القلم للثقافة والفنون

( قَلمُنا ... ليس ككلِ الأقلامْ ، قَلمُنا ينطقُ ثقافةً وينزفُ صدقاً ويشجع المواهبَ ليخلقَ الإبداعْ )


    قصة قصيدة الأرملة المرضعة للشاعر العراقي معروف الرصافي

    شاطر
    avatar
    صباح الجميلي
    مدير عام تنفيذي
    مدير عام تنفيذي

    عدد المساهمات : 3915
    نقاط : 14655
    السٌّمعَة : 400
    تاريخ التسجيل : 07/04/2011
    81
    الموقع : المربي الفاضل /مدير عام تنفيذي /كبير مبدعي القلم / القلم الذهبي / القلم الماسي / وسام الابداع

    قصة قصيدة الأرملة المرضعة للشاعر العراقي معروف الرصافي

    مُساهمة من طرف صباح الجميلي في السبت يناير 27, 2018 5:58 pm

    احبائي كادر وأعضاء المنتدى الكرام
    تحية واعتزازا
    قرأت لكم من ديوان الشاعر العراقي معروف الرصافي رحمه الله واسكنه فسيح جناته ...  قصيدة الأرملة المرضعة والتي لا يعرفها الا الجيل الذهبي ... مع قصتها وكيف كتبها ...

    الأرملة المرضعة ... القصيدة التي لا يعرفها إلا الجيل الذهبي

    كان الشاعر العراقي الكبير معروف الرصافي جالسًا في دكان صديقه محمد علي، الكائن أمام جامع الحيدرخانة في بغداد..  بينما كان الرصافي يتجاذب أطراف الحديث مع صديقه التتنجي، وإذا بامرأة محجبة، يوحي منظرها العام بأنها فقيرة، وكانت تحمل صحنًا من (الجينكو)، وطلبت بالإشارة من صاحبه أن يعطيها بضعة قروش كثمن لهذا الصحن، لكن صاحب الدكان خرج إليها وحدثها همسًا، فانصرفت المرأة الفقيرة.
    هذا الحدث جعل الرصافي يرسم علامات استفهام كبيرة، وقد حيّره تصرف السيدة الفقيرة، وتصرف صاحبه التتنجي معها همسًا، فاستفسر من صديقه عنها.
    فقال له: إنها أرملة تعيل يتيمين، وهم الآن جياع، وتريد أن ترهن الصحن بأربعة قروش كي تشتري لهما خبزًا، فما كان من الرصافي إلا أن يلحق بها ويعطيها اثني عشر قرشًا كان كل ما يملكه الرصافي في جيبه، فأخذت السيدة الأرملة القروش هي في حالة تردد وحياء، وسلمت الصحن للرصافي وهي تقول: " الله يرضى عليك تفضل وخذ الصحن " فرفض الرصافي وغادرها عائدًا إلى دكان صديقه وقلبه يعتصر من الألم.
    عاد الرصافي إلى بيته، ولم يستطع النوم ليلتها، وراح يكتب هذه القصيدة والدموع تنهمر من عينيه كما أوضح هو بقلمه وهذا يعني أن.. (قصيدة الأرملة المرضعة) كتبت بدموع عيني الرصافي، فجاء التعبير عن المأساة تجسيدًا صادقًا لدقة ورقة التعبير عن مشكلة اجتماعية استأثرت باهتمام المعلمين في المدارس الابتدائية فيما بعد واعتبروها انموذجًا، جسّد معاناة الرصافي حيث استأثر بموضوع الفقر والفقراء...
     تعد هذه القصيدة من روائع الشعر العربي في عصر النهضة.

    الأرملة المرضعة – للشاعر العراقي معروف الرصافي:


    لَقِيتُها لَيْتَنِـي مَا كُنْتُ أَلْقَاهَـا === تَمْشِي وَقَدْ أَثْقَلَ الإمْلاقُ مَمْشَاهَـا
    أَثْوَابُـهَا رَثَّـةٌ والرِّجْلُ حَافِيَـةٌ === وَالدَّمْعُ تَذْرِفُهُ في الخَدِّ عَيْنَاهَـا
    بَكَتْ مِنَ الفَقْرِ فَاحْمَرَّتْ مَدَامِعُهَا === وَاصْفَرَّ كَالوَرْسِ مِنْ جُوعٍ مُحَيَّاهَـا
    مَاتَ الذي كَانَ يَحْمِيهَا وَيُسْعِدُهَا === فَالدَّهْرُ مِنْ بَعْدِهِ بِالفَقْرِ أَشْقَاهَـا
    المَوْتُ أَفْجَعَهَـا وَالفَقْرُ أَوْجَعَهَا === وَالهَمُّ أَنْحَلَهَا وَالغَمُّ أَضْنَاهَـا
    فَمَنْظَرُ الحُزْنِ مَشْهُودٌ بِمَنْظَرِهَـا === وَالبُؤْسُ مَرْآهُ مَقْرُونٌ بِمَرْآهَـا
    كَرُّ الجَدِيدَيْنِ قَدْ أَبْلَى عَبَاءَتَهَـا === فَانْشَقَّ أَسْفَلُهَا وَانْشَقَّ أَعْلاَهَـا
    وَمَزَّقَ الدَّهْرُ، وَيْلَ الدَّهْرِ، مِئْزَرَهَا === حَتَّى بَدَا مِنْ شُقُوقِ الثَّوْبِ َجنْبَاهَـا
     تَمْشِي بِأَطْمَارِهَا وَالبَرْدُ يَلْسَعُهَـا === كَأَنَّهُ عَقْرَبٌ شَالَـتْ زُبَانَاهَـا
    حَتَّى غَدَا جِسْمُهَا بِالبَرْدِ مُرْتَجِفَاً === كَالغُصْنِ في الرِّيحِ وَاصْطَكَّتْ ثَنَايَاهَا
    *****
     تَمْشِي وَتَحْمِلُ بِاليُسْرَى وَلِيدَتَهَا === حَمْلاً عَلَى الصَّدْرِ مَدْعُومَاً بِيُمْنَاهَـا
    قَدْ قَمَّطَتْهَا بِأَهْـدَامٍ مُمَزَّقَـةٍ === في العَيْنِ مَنْشَرُهَا سَمْجٌ وَمَطْوَاهَـا
    مَا أَنْسَ لا أنْسَ أَنِّي كُنْتُ أَسْمَعُهَا === تشكو إلى رَبِّهَا أوْصَابَ دُنْيَاهَـا
    تَقُولُ يَا رَبِّ، لا تَتْرُكْ بِلاَ لَبَنٍ === هَذِي الرَّضِيعَةَ وَارْحَمْنِي وَإيَاهَـا
    مَا تَصْنَعُ الأُمُّ في تَرْبِيبِ طِفْلَتِهَا === إِنْ مَسَّهَا الضُّرُّ حَتَّى جَفَّ ثَدْيَاهَـا
    يَا رَبِّ مَا حِيلَتِي فِيهَا وَقَدْ ذَبُلَتْ === كَزَهْرَةِ الرَّوْضِ فَقْدُ الغَيْثِ أَظْمَاهَـا
    مَا بَالُهَا وَهْيَ طُولَ اللَّيْلِ بَاكِيَةٌ === وَالأُمُّ سَاهِرَةٌ تَبْكِي لِمَبْكَاهَـا
    يَكَادُ يَنْقَدُّ قَلْبِي حِينَ أَنْظُرُهَـا === تَبْكِي وَتَفْتَحُ لِي مِنْ جُوعِهَا فَاهَـا
    وَيْلُمِّهَا طِفْلَـةً بَاتَـتْ مُرَوَّعَـةً === وَبِتُّ مِنْ حَوْلِهَا في اللَّيْلِ أَرْعَاهَـا
    تَبْكِي لِتَشْكُوَ مِنْ دَاءٍ أَلَمَّ بِهَـا === وَلَسْتُ أَفْهَمُ مِنْهَا كُنْهَ شَكْوَاهَـا
    قَدْ فَاتَهَا النُّطْقُ كَالعَجْمَاءِ، أَرْحَمُهَـا === وَلَسْتُ أَعْلَمُ أَيَّ السُّقْمِ آذَاهَـا
    وَيْحَ ابْنَتِي إِنَّ رَيْبَ الدَّهْرِ رَوَّعَهـا === بِالفَقْرِ وَاليُتْمِ، آهَـاً مِنْهُمَا آهَـا
    كَانَتْ مُصِيبَتُهَا بِالفَقْرِ وَاحَـدَةً === وَمَـوْتُ وَالِدِهَـا بِاليُتْمِ ثَنَّاهَـا
    *****
    هَذَا الذي في طَرِيقِي كُنْتُ أَسْمَعُـهُ === مِنْهَا فَأَثَّرَ في نَفْسِي وَأَشْجَاهَـا
    حَتَّى دَنَوْتُ إلَيْهَـا وَهْيَ مَاشِيَـةٌ === وَأَدْمُعِي أَوْسَعَتْ في الخَدِّ مَجْرَاهَـا
    وَقُلْتُ: يَا أُخْتُ مَهْلاً إِنَّنِي رَجُلٌ === أُشَارِكُ النَّاسَ طُرَّاً في بَلاَيَاهَـا
    سَمِعْتُ يَا أُخْتُ شَكْوَى تَهْمِسِينَ بِهَا === في قَالَةٍ أَوْجَعَتْ قَلْبِي بِفَحْوَاهَـا
    هَلْ تَسْمَحُ الأُخْتُ لِي أَنِّي أُشَاطِرُهَا === مَا في يَدِي الآنَ أَسْتَرْضِي بِـهِ اللاها
    ثُمَّ اجْتَذَبْتُ لَهَا مِنْ جَيْبِ مِلْحَفَتِي === دَرَاهِمَاً كُنْـتُ أَسْتَبْقِي بَقَايَاهَـا
    وَقُلْتُ يَا أُخْتُ أَرْجُو مِنْكِ تَكْرِمَتِي === بِأَخْذِهَـا دُونَ مَا مَنٍّ تَغَشَّاهَـا
    فَأَرْسَلَتْ نَظْرَةً رَعْشَـاءَ رَاجِفَـةً === تَرْمِي السِّهَامَ وَقَلْبِي مِنْ رَمَايَاهَـا
    وَأَخْرَجَتْ زَفَرَاتٍ مِنْ جَوَانِحِهَـا === كَالنَّارِ تَصْعَدُ مِنْ أَعْمَاقِ أَحْشَاهَـا
    وَأَجْهَشَتْ ثُمَّ قَالَتْ وَهْيَ بَاكِيَـةٌ === وَاهَاً لِمِثْلِكَ مِنْ ذِي رِقَّةٍ وَاهَـا
    لَوْ عَمَّ في النَّاسِ حِسٌّ مِثْلُ حِسِّكَ لِي === مَا تَاهَ في فَلَوَاتِ الفَقْرِ مَن تَاهَـا
    أَوْ كَانَ في النَّاسِ إِنْصَافٌ وَمَرْحَمَةٌ === لَمْ تَشْكُ أَرْمَلَةٌ ضَنْكَاً بِدُنْيَاهَـا
    *****
    هَذِي حِكَايَةُ حَالٍ جِئْتُ أَذْكُرُهَا === وَلَيْسَ يَخْفَى عَلَى الأَحْرَارَ فَغزَاهَـا
    أَوْلَى الأَنَامِ بِعَطْفِ النَّاسِ أَرْمَلَـةٌ === وَأَشْرَفُ النَّاسِ مَنْ في المَالِ وَاسَاهَـا

    هذه القصيدة لا يعرفها إلا الجيل الذهبي.

    صباح الجميلي / منقول


    _________________

    صباح الجميلي

    avatar
    مؤسس ومدير عام المنتدى
    Admin

    عدد المساهمات : 4086
    نقاط : 18365
    السٌّمعَة : 613
    تاريخ التسجيل : 02/03/2010
    61
    الموقع : مدير عام المنتدى / القلم الذهبي / القلم الماسي

    رد: قصة قصيدة الأرملة المرضعة للشاعر العراقي معروف الرصافي

    مُساهمة من طرف مؤسس ومدير عام المنتدى في الأحد يناير 28, 2018 8:06 am

    احسنت بما قدمت نعم استاذي كنا ندرسها ايام ومان في مدارسنا


    _________________
    " />

    سيبقى العراق في حدقات العيون
    avatar
    العادل
    مدير عام الاشراف
    مدير عام الاشراف

    عدد المساهمات : 1224
    نقاط : 6118
    السٌّمعَة : 122
    تاريخ التسجيل : 29/05/2010
    36
    الموقع : مدير عام الاشراف

    رد: قصة قصيدة الأرملة المرضعة للشاعر العراقي معروف الرصافي

    مُساهمة من طرف العادل في الأحد يناير 28, 2018 2:01 pm

    رائعه من روائعه الابداعية


    _________________


       اللهم اجعل كل ايامنا مباركة وارزقنا عبادتك وادخلنا جنتك


    avatar
    وميض
    عضو مجلس الادارة
    عضو مجلس الادارة

    عدد المساهمات : 1063
    نقاط : 5255
    السٌّمعَة : 113
    تاريخ التسجيل : 29/05/2010
    31
    الموقع : قلب المنتدى النابض

    رد: قصة قصيدة الأرملة المرضعة للشاعر العراقي معروف الرصافي

    مُساهمة من طرف وميض في الأحد يناير 28, 2018 2:02 pm

    نص مؤلم حقا وابداع راقي


    _________________
    اللهم بارك لنا في عملنا وسهل لنا امرنا واهدنا الى طريق الحق
    avatar
    الحارس
    عضو مجلس الادارة
    عضو مجلس الادارة

    عدد المساهمات : 924
    نقاط : 5326
    السٌّمعَة : 49
    تاريخ التسجيل : 01/08/2010
    الموقع : اوفياء المنتدى

    رد: قصة قصيدة الأرملة المرضعة للشاعر العراقي معروف الرصافي

    مُساهمة من طرف الحارس في الأحد يناير 28, 2018 2:03 pm

    ابداع دائم
    avatar
    صباح الجميلي
    مدير عام تنفيذي
    مدير عام تنفيذي

    عدد المساهمات : 3915
    نقاط : 14655
    السٌّمعَة : 400
    تاريخ التسجيل : 07/04/2011
    81
    الموقع : المربي الفاضل /مدير عام تنفيذي /كبير مبدعي القلم / القلم الذهبي / القلم الماسي / وسام الابداع

    رد: قصة قصيدة الأرملة المرضعة للشاعر العراقي معروف الرصافي

    مُساهمة من طرف صباح الجميلي في الثلاثاء يناير 30, 2018 11:05 pm

    مؤسس ومدير عام المنتدى كتب:احسنت بما قدمت نعم استاذي كنا ندرسها ايام ومان في مدارسنا

    جزيل الشكر والامتنان لمرورك العطر اخي الكريم


    _________________

    صباح الجميلي

    avatar
    صباح الجميلي
    مدير عام تنفيذي
    مدير عام تنفيذي

    عدد المساهمات : 3915
    نقاط : 14655
    السٌّمعَة : 400
    تاريخ التسجيل : 07/04/2011
    81
    الموقع : المربي الفاضل /مدير عام تنفيذي /كبير مبدعي القلم / القلم الذهبي / القلم الماسي / وسام الابداع

    رد: قصة قصيدة الأرملة المرضعة للشاعر العراقي معروف الرصافي

    مُساهمة من طرف صباح الجميلي في الثلاثاء يناير 30, 2018 11:06 pm

    الحارس كتب:ابداع دائم

    اسعدني مرورك الجميل اخي الحارس شكرا جزيلا


    _________________

    صباح الجميلي

    avatar
    صباح الجميلي
    مدير عام تنفيذي
    مدير عام تنفيذي

    عدد المساهمات : 3915
    نقاط : 14655
    السٌّمعَة : 400
    تاريخ التسجيل : 07/04/2011
    81
    الموقع : المربي الفاضل /مدير عام تنفيذي /كبير مبدعي القلم / القلم الذهبي / القلم الماسي / وسام الابداع

    رد: قصة قصيدة الأرملة المرضعة للشاعر العراقي معروف الرصافي

    مُساهمة من طرف صباح الجميلي في الثلاثاء يناير 30, 2018 11:08 pm

    وميض كتب:نص مؤلم حقا وابداع راقي

    اخي وميض مرورك اسعد يومي شكرا جزيلا


    _________________

    صباح الجميلي

    avatar
    صباح الجميلي
    مدير عام تنفيذي
    مدير عام تنفيذي

    عدد المساهمات : 3915
    نقاط : 14655
    السٌّمعَة : 400
    تاريخ التسجيل : 07/04/2011
    81
    الموقع : المربي الفاضل /مدير عام تنفيذي /كبير مبدعي القلم / القلم الذهبي / القلم الماسي / وسام الابداع

    رد: قصة قصيدة الأرملة المرضعة للشاعر العراقي معروف الرصافي

    مُساهمة من طرف صباح الجميلي في الثلاثاء يناير 30, 2018 11:10 pm

    العادل كتب:رائعه من روائعه الابداعية

    اسعدني مرورك العطر اخي العادل بارك الله فيك


    _________________

    صباح الجميلي


    pink rose
    عضو ذهبي
    عضو ذهبي

    عدد المساهمات : 185
    نقاط : 2199
    السٌّمعَة : 6
    تاريخ التسجيل : 02/02/2013

    رد: قصة قصيدة الأرملة المرضعة للشاعر العراقي معروف الرصافي

    مُساهمة من طرف pink rose في الجمعة فبراير 09, 2018 7:12 am

    رااائعة و مؤثرة جدا ..رحم الله الرصافي .. احسنت  الاختيار ..
    avatar
    صباح الجميلي
    مدير عام تنفيذي
    مدير عام تنفيذي

    عدد المساهمات : 3915
    نقاط : 14655
    السٌّمعَة : 400
    تاريخ التسجيل : 07/04/2011
    81
    الموقع : المربي الفاضل /مدير عام تنفيذي /كبير مبدعي القلم / القلم الذهبي / القلم الماسي / وسام الابداع

    رد: قصة قصيدة الأرملة المرضعة للشاعر العراقي معروف الرصافي

    مُساهمة من طرف صباح الجميلي في الجمعة فبراير 09, 2018 11:02 am

    pink rose كتب:رااائعة و مؤثرة جدا ..رحم الله الرصافي .. احسنت  الاختيار ..

    جزيل الشكر والامتنان مرورك العطر اسعدني


    _________________

    صباح الجميلي


      الوقت/التاريخ الآن هو السبت مايو 26, 2018 3:11 pm